الأربعاء، 18 مايو، 2011

الولايات المتحدة تسعى إلى إجماع عالمي لجعل الفضاء الإلكتروني مفتوحا وآمنا للجميع

الفضاء الرقمي
بقلم ستيفن كوفمان، المحرر في موقع آي آي بي ديجيتال
لفضاء الإلكتروني يعمل على تمكين الأشخاص ويوفر فرصا جديدة، ولكنه يمكن أن يسهم أيضا في تسهيل الجريمة والمخاطر الأمنية. وتسعى الولايات المتحدة إلى إجماع عالمي لجعل الشبكة العنكبوتية مفتوحة وآمنة
واشنطن، - كشفت حكومة أوباما النقاب عن إستراتيجية دولية بشأن الفضاء الإلكتروني، موضحة كيف أنها تعتزم العمل
على تعزيز أمان وانفتاح الشبكة العنكبوتية، وجعلها متاحة في جميع أنحاء العالم مع إمكانية تبادل الاستفادة من العمل المشترك من خلالها. وقالت وزيرة الخارجية هيلاري رودام كلينتون في 16 أيار/مايو إن هناك حاجة ماسة للحصول على توافق عالمي إن كان للعالم أن يتمتع بشبكة إنترنت منفتحة وآمنة وموثوق بها ويمكن من خلالها تبادل الاستفادة من العمل المشترك، وتدعم الأعمال التجارية وتعزز الأمن العالمي وتشجع حرية التعبير والابتكار. وقالت كلينتون: "علينا أن نبني إجماعا عالميا في الآراء على رؤية مشتركة لمستقبل شبكة الإنترنت، للتأكد من أنها تخدم ولا تعوق التطلعات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية للشعوب حول العالم." وتحدد وثيقة الاستراتيجية التي تقع في 30 صفحة الأولويات السياسية التي ستسعى إليها الولايات المتحدة مع المجتمع الدولي لتعزيز رؤيتها بشأن الفضاء الإلكتروني والشبكة العنكبوتية. وأضافت كلينتون قائلة: "إننا سوف نبني ونحافظ على بيئة من شأن معايير السلوك المسؤول فيها أن تكون نبراسا يرشد أفعال الدول ويعزز الشراكات ويدعم سيادة القانون في الفضاء الإلكتروني بما في ذلك احترام الحريات الأساسية والخصوصية وحقوق الملكية الخاصة، فضلا عن استقرار الشبكة وإمكانية تبادل الاستفادة من العمل المشترك عن طريقها. إن شبكة الإنترنت وتوسعها المستمر يوفران الكثير من الفرص والتحديات. وأشارت الوزيرة إلى أنه في حين أن الشبكة يمكنها تشجيع وتمكين الناس، إلا أنها يمكن أن توفر لبعض الحكومات أدوات جديدة لاستخدامها ضد المعارضين. وفي حين أن الشبكة العنكبوتية يمكن أن توفر فرصا اقتصادية جديدة، إلا إنها أيضا توفر للمجرمين طرقا جديدة لسرقة البيانات الشخصية والملكية الفكرية. وذكرت الوزيرة أن الشبكة عبارة عن منتدى لتشجيع التواصل والتعاون الدوليين، ولكنها يمكن أيضا أن تكون معتركا جديدا للصراع من خلال القيام بالهجمات الإلكترونية، كما يمكن استخدامها لتدبير عمليات إرهابية. ومضت كلينتون تقول: "ولذا فإننا نسعى لزيادة سعة الإنترنت الهائلة لتسريع عجلة التقدم الإنساني بينما نركز استجابتنا ونشحذ أدواتنا للتعامل مع المخاطر والمشاكل والخلافات التي هي جزء من الفضاء الإلكتروني." وقالت الوزيرة إن وزارة الخارجية قامت بتعيين كريس بينتر للعمل كأول منسق لقضايا الفضاء الإلكتروني والإنترنت وليقوم باتخاذ زمام المبادرة في تعزيز استراتيجية الولايات المتحدة بشأن الفضاء الإلكتروني." وقالت كلينتون إن المسؤولين الأميركيين سوف يقومون ببلورة واستيعاب مناقشاتهم المختلفة بشأن الجرائم الإلكترونية وحرية الإنترنت وأمن الشبكات وغيرها من القضايا من أجل بحثها ومناقشتها "بطريقة منسقة ومتكاملة." ثم خلصت وزيرة الخارجية الأميركية إلى القول إن الفضاء الإلكتروني يتغير ويتحول "أمام أعيننا، والآن علينا أن نحدد بأنفسنا شكل هذا التحول." Keywords: هيلاري رودام كلينتون, الشبكة العنكبوتية, الإنترنت, الفضاء الإلكتروني, أمن الفضاء الإلكتروني, حرية شبكة الإنترنت, كريس بينتر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق