السبت، 7 مايو، 2011

عادل إمام: أتمنى إشراك القذافي في مسرحياتي.. وسنخسره فنانًا كوميديًّا

قال الفنان الكوميدي المصري عادل إمام إن أمنية حياته أن يشاركه الرئيس الليبي معمر القذافي في إحدى مسرحياته أو أعماله الكوميدية؛ حيث كان سيحصل على شعبية جارفة، توقع أن تفوق شعبيته شخصيًّا. وأكد عادل إمام قائلاً: "بسقوط القذافي سنخسر كوميديا رائعًا؛ لأنه مجنون" وكشف الفنان الملقب بـ"الزعيم" أن هناك عديدًا من المشكلات بينه وبين معمر القذافي؛ بسبب مسرحية "الزعيم"؛ لأنها لمست جوانب من حياته. وقال: "كان من المفترض عرض المسرحية في ليبيا، وعندما علم القذافي بهذا رفض عرضها". وأضاف: "الأغرب أنه أقال المسؤول الليبي الذي شاهد المسرحية، واتفق معي على تقديمها في ليبيا". وأشار إمام إلى أنه اعتاد يوميًّا مشاهدة القنوات الليبية قبل النوم؛ لأنها تعرض خطبًا للقذافي؛ حتى يضحك كثيرًا ويستطيع النوم بعمق. واندهش ساخرًا: "كيف يتهم القذافي الشباب القائمين بالثورة بتعاطي حبوب هلوسة مع أنه يظهر جليًّا أنه هو الذي يتعاطى هذه الحبوب؟!". وتوقع إمام قرب نهاية القذافي بشدة بعد أن تخلى عنه جميع الرؤساء والزعماء والقبائل، وصار وحيدًا ضد شعبه. وقال إمام: "هذا الرجل مجرم حرب، وغير متوازن نفسيًّا، وأتحدى أن يوجد شخص بكل هذه الصفات؛ فهو يتصور أن ليبيا ملكه هو شخصيًّا لا ملك الشعب الليبي". ووجَّه رسالة إلى الشعب الليبي، قال فيها: "أنا فخور جدًّا بما أثبتموه من أنكم شعب حر؛ تطالبون بالحرية، وكان الله في عونكم؛ فقد صبرتم على هذا البلاء ما يقارب نصف قرن". ونفى عادل إمام أن يكون في نية القذافي أن يتنحى، ووصفه بأنه مجنون ويريد أن يبيد الشعب الليبي بالكامل.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق