الخميس، 5 مايو، 2011

لاتريدون تبدير المال العام في موازين, نحن سنتكفل بمصاريف المهرجانات "غيرتبقى مقلوبة عليكم القفة "

السفارة الأمريكية تنظم سهرات موسيقية بعدد من مدن المغرب
تنظم السفارة الأمريكية بالرباط وشركائها في الفترة ما بين سابع وثاني عشر ماي الجاري بعدد من مدن المملكة سلسلة من سهرات موسيقى الفيزيون تمزج بين الموسيقى المغربية التقليدية و»البلوغراس الأمريكي».
وأوضح بلاغ للسفارة، أن هذه الجولة الفنية تروم تقييم المكونات الموسيقية المشتركة بين موسيقى البلوغراس الأمريكية والموسيقى التقليدية المغربية والمزج بين ثقافات مختلفة وأشكال موسيقية للبلدين، بشكل يتيح للفنانين فرصة إقامة تناغم مشترك يعكس روح الصداقة والتفاهم المتبادل المتميزين بين المغرب والولايات المتحدة الأمريكية.
وأضاف البلاغ أن هذه الجولة ستشمل مدن طنجة (يوم 7 ماي بساحة 9 أبريل)، وشفشاون (يوم 8 ماي بمسرح القصبة)، وفاس (يوم 10 ماي بالمركب الثقافي الحرية)، والدار البيضاء (يوم 12 ماي بمسرح سيدي بليوط)، مشيرا إلى أن السهرات ستنطلق جميعها في الساعة الثامنة مساء وأن الدخول بالمجان.
وخلص بلاغ السفارة إلى أنه في كل مدينة من المدن التي ستقام بها هذه العروض، سينضم فنان موسيقي محلي للمجموعة أثناء العرض، وإلى أنه سيبرز خلال هذه العروض النجم الموسيقي المغربي عبد لله الميري، إلى جانب موسيقيين أمريكيين ذوي صيت عالمي مثل داني ناسلي، وجيمس ليفا.
وينحدر كل من جيمس ليفا وداني ناسلي من عائلات لها جذور موسيقية وإرث فني طويل، وقد شاركا في عدد من المهرجانات الموسيقية مما مكنهما من الاحتكاك بأشكال متنوعة من الموسيقى التقليدية المغربية، والانفتاح، في إطار ما يسمى بالفيزيون، بشكل منشرح على الموسيقى التقليدية المغربية في تعددها وتأثيرها.
أما بالنسبة للفنان عبد الله الميري، المعروف لدى الجمهور المغربي كرئيس أوركسترا، فشارك هو الآخر في العديد من المهرجانات الوطنية والعالمية، ويتميز هذا الفنان بإتقانه للعزف على عدد من الآلات الموسيقية وبالتالي إتقانه لمختلف أشكال الموسيقى.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق